التقويم

a

الدراما

لمواكبة كل جديد في أساليب التعليم بما يتناسب مع كل مرحلة دراسية، فقد عكفت المدارس العصرية على توظيف الدراما في العملية التعليمية. ولابد من الاشارة هنا الى ان مادة الدراما تعد يمثابة علم بحد ذاته يعني بتحقيق النماء لدى اطفال المرحلة العمرية من سن ست سنوات الى اثني عشرة سنة،ويساعد هذا العلم الذي يتضمن افعالاً افتراضية على اعادة تشكيل السلوك من خلال الألعاب والأنشطة الموجهة للأطفال بحيث يتمكنون من المساهمة والاندماج في المضمون المراد تمريره لهم. ان من شأن مادة الدراما أن تساهم في صقل شخصية الطلاب وخصوصا في هذه المرحلة العمرية التي تكون غنية بالتخيل والقدرة على الهدم والبناء، اي اعادة تشكيل الحياة بطرق وأساليب مبتكرة وما يعزز ذلك قلة الاستعانه بالانماط التقليدية.

جميع الحقوق محفوظة 2011